Il Blog sta subendo alcuni interventi di manutenzione e aggiornamento, pertanto nei prossimi giorni si potrebbero riscontrare rallentamenti o malfunzionamenti.Ci scusiamo per il disagio.

Le guerre segrete della CIA

Non è la trama del solito film sulla CIA, quella svelata oggi dal New York Times. Anche in questo caso la realtà ha superato la fiction. Le forze armate americane hanno condotto una dozzina di raid segreti contro al Qaeda in Siria, Pakistan, Somalia e altri paesi sulla base di un ordine top secret firmato nel 2004 dal segretario alla Difesa Donald Rumsfeld, con l’approvazione del presidente George Bush.Il quotidiano statunitense basa il suo scoop sulle informazioni fornite da una mezza dozzina di alti funzionari.

L’ordine, chiamato “Al Qaeda network exord”, ha permesso di sveltire il processo di approvazione per interventi militari al di fuori da zone di guerra. Tuttavia era sempre necessaria un’approvazione ad alto livello: obiettivi in Somalia dovevano avere il via libera almeno del segretario alla Difesa, mentre per un numero ristretto di paesi, fra cui Siria e Pakistan, era necessaria l’autorizzazione del presidente degli Stati Uniti. 

Una di queste operazioni fu compiuta nel 2006 quando una squadra dei Navy Seals effettuo’ un raid contro una serie di edifici usati da presunti militanti nella regione tribale pachistana del Bajaur, riferisce una fonte della Cia. L’intera missione, ripresa dalla telecamera di un aereo senza pilota Predator, e’ stata seguita in diretta dal Centro antiterrorismo nel quartier generale della Central Intelligence Agency in Virginia.

In Somalia, dopo l’intervento delle truppe etiopi alla fine del 2006, il comando delle Special Operations ha inviato aerei militari Ac-130 e uomini dell’unita’ segreta Task Force 88 in un piccolo aeroporto a Dire Daua, in Etiopia. Da qui sono stati compiuti diversi raid in caccia di presunti esponenti di al Qaeda legati agli attentati del 1998 contro le ambasciate americane in Kenya e Tanzania. Il 7 gennaio 2007 fu colpito un villaggio di pescatori presso il confine con il Kenya e poche ore dopo un commando americano e truppe etiopi giunsero sul posto per controllare di persona se fossero stati uccisi esponenti di al Qaeda.

L’ordine identificava 15-20 paesi -compresi Siria, Pakistan, Yemen, Arabia Saudita e diversi altri stati del Golfo- dove si riteneva vi fossero basi di al Qaeda. L’Iran e’ invece escluso dalla direttiva. Il raid americano in Siria dello scorso ottobre, che ha provocato forte tensione fra Washington e Damasco, non era il primo. Fin dall’inizio della guerra in Iraq, scrive il quotidiano, gli uomini delle Special Operations, hanno condotto diversi raid oltrefrontiera contro militanti e infrastrutture a sostegno degli insorti in Iraq.

Una dozzina di altre operazioni non hanno invece ottenuto il via libera perche’ considerate troppo rischiose, basate su prove incerte o diplomaticamente “esplosive”. La direttiva del 2404 era un’evoluzione dell’ordine emanato da Bush dopo gli attentati dell’11 settembre 2001 che autorizzava la Cia a uccidere o catturare militanti di al Qaeda nel mondo.


Twitter: @pinobruno

Pubblicato da Pino Bruno

  • سعيد فيصل ح

    #
    سعيد فيصل حسن, on يناير 14th, 2009 at 7:09 م Said:

    شبكة عراقيون للاعلام تطالب الحكومة الروسية بالكشف عن مكان ياسمين السلطاني لاسباب انسانية ومساعدة الجالية العراقية في روسياعلى اثر تلقي الشبكة مناشدة من قبل عائلة الفتاة المخطوفة

    شبكة عراقيون للاعلام تطالب الحكومة الروسية بالكشف عن مكان ياسمين السلطاني لاسباب انسانية ومساعدة الجالية العراقية في روسياعلى اثر تلقي الشبكة مناشدة من قبل عائلة الفتاة المخطوفة
    السويد -ايهاب سليم
    ناشد السيد ( سعيد فيصل حسن السلطاني,56 عاما) الحكومة الروسية التدخل السريع للعثور على ابنته ( ياسمين سعيد السلطاني-20 عاما) بعد اختفاءها اثناء توجهها الى مقر الامم المتحدة في ا لعاصمة الروسية موسكو.
    أضاف السلطاني ان (ياسمين) ابلغته الساعة الحادية عشر صباح الاربعاء بانها ستذهب الى مقر الامم المتحدة ثم الى الجامعة وبعد ذلك فقد الاتصال كليا معها حسب قوله. السلطاني رجح ان (ياسمين) قد اختطفت,ولاسيما ان الفاصل بين منزله والجامعة مترو انفاق فقط. هو توجه الى مركز الشرطة لتقديم البلاغ فرفض طلبه بسبب عدم امتلاكه الاوراق القانونية في روسيا الاتحادية وفقا لقوله. اختتم السلطاني ان زوجته ترقد حاليا في المستشفى بعد سماعها نبأ اختفاء ابنتها. ومن الجدير بالذكر,ان (سعيد فيصل السلطاني) سياسي عراقي,وقد رفض طلب لجوءه في روسيا الاتحادية بسبب ما وصفه تلاعب احد المترجمين في قضية اللجوء في المفوضية العليا لشؤون اللاجئيين التابعة للامم المتحدة في موسكو,ولايزال السلطاني عالقا في روسيا دون ان يتمكن من معرفة مصيره

  • سعيد فيصل ح

    “بيــــان الأمانة العامة لمؤتمر فلسطينيي أوروبا”

    1.
    سعيد فيصل حسن, على ديسمبر 23rd, 2008 في 2:12 ص Said:

    شئون عربية ودولية

    جمعية ‘اتحاد’ تطالب روسيا الاتحادية بالتدخل الفوري للإفراج عن كريمة لاجئ سياسي عراقي
    2008-12-19 00:22:09 عدد القراءات (143)

    قلقيلية -فلسطين برس- طالبت جمعية أصدقاء و خريجي جامعات و معاهد رابطة الدول المستقلة في فلسطين (اتحاد) الحكومة الروسية الصديقة بالتدخل الفوري و العاجل للعثور على كريمة السياسي العراقي المعروف ( سعيد السلطاني) بعد اختفاءها أثناء توجهها إلى مقر الأمم المتحدة في العاصمة الروسية موسكو والعمل على معالجة هذه القضية الإنسانية المرتبطة باللجوء السياسي و الإنساني لروسيا .

    و أضاف أبو عبدالله محمد رئيس جمعية اتحاد في فلسطين أن (ياسمين) أبلغت والدها الساعة الحادية عشر صباح يوم الأربعاء الموافق 3/12/2008 بأنها ستذهب إلى مقر الأمم المتحدة في موسكو ثم إلى الجامعة وبعد ذلك فقد الاتصال كليا معها. وأكد العبد الله انه في حال عدم الإفراج عنها ستتوجه الجمعية بكتب رسمية إلى رئيس الوزراء الروسي الصديق السيد فلاديمير بوتين و منظمات حقوق الإنسان الروسية و العراقية و الدولية بصفة عامة للعمل على الإفراج عنها .

    وقد رجح السلطاني أن كريمته (ياسمين) قد اختطفت,ولاسيما أن الفاصل بين منزله والجامعة مترو أنفاق فقط.

    و أضاف السلطاني انه قد توجه إلى مركز الشرطة لتقديم البلاغ فرفض طلبه بسبب عدم امتلاكه الأوراق القانونية في روسيا الاتحادية .

    واختتم السلطاني أن زوجته ترقد حاليا في المستشفى بعد سماعها نبأ اختفاء ابنتها.

    ومن الجدير بالذكر,أن (سعيد فيصل السلطاني) سياسي عراقي معروف عمل في ديوان الرئاسة السابق,وقد رفض طلب لجوءه في روسيا الاتحادية بسبب ما وصفه تلاعب احد المترجمين في قضية اللجوء في المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة في موسكو,ولايزال السلطاني عالقا في روسيا دون أن يتمكن من معرفة مصيره على الرغم من أن الأمم المتحدة قد منحت زوجته وأولاده اللجوء.
    2008-12-19 00:22:09

Pino Bruno

Scrivo per passione e per dovere, sono direttore di Tom's Hardware Italy, ho fatto il giornalista all'Ansa e alla Rai e scrivo di digital life per Mondadori Informatica e Sperling&Kupfer

Alcune delle mie Pubblicazioni
Stay in Touch

Sono presente anche sui seguenti social networks :

Calendario
novembre: 2008
L M M G V S D
« Ott   Dic »
 12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930